عذرا  يا سنجار

عذرا لك يا سنجار عن الصمت و التاخير

وودت ان اسمع من قصص الماسي الكثير

عن طفلة تهرب فزعة عند سماعها التكبير

و ام اسقت رضيعتها بدمع  عينيها  اليسير

ومن تركوا الاباء والامهات لباس المصير

وبيع نساءنا وبناتنا كسبايا وكل طفل اسير     

واغتصاب القاصرات من عدو ظالم شرير

وابن قتل امه خوف وقوعها بيد داعش حقير

سببها خيانة  وغدر  وانسحاب  دون  تبرير

و ابادة عرقية ونهب وهلع وعبودية وتهجير

ومن تشرد للدول وفي مخيمات  دون  تدبير  

 من البرد القارص و الريح و المطر الغزير

و عوائل مهددة  في الجبل فـي ظرف عسير

ونسمع من الاعلام انباء صمود وتحرير

وكلها اشاعات  وكذب  وبهتان  و تزوير

وليست لجرحنا النازف الا مسكن وتخدير

 والهجرة وحماية  دولية لنا خير ونصير

والعجب انهم يقتلون براية الله وهذا خطير

وهل ان الله هو رب الدواعش والتكفير

وهم باسم الله نحروا رقابنا  نحر البعير

ويكررون تاريخهم  الدموي الاجرامي المرير

ولم يسلم مراقد ومزارات الانبياء من  التفجير

اي فكر وعقيدة واي منقذ للرسالة واي  تبشير

غير راضين حتى عن ديانتهم كان فيها تقصير

وفكرهم السلفي والوهابي ليس من وقت قصير

ويدعون باصلاح الديانات وان هدفهم  التطهير

كانهم  يكذبون  الانبياء والرسل و اولياء القدير

اصابنا جنون وهذيان من جرائمهم وشل التفكير

ورحم الله الشهداء ومنهم ماجد وكل ذو ضمير

وبورك  الله بك  يا فبان اتيت بنجدة خير خبير

وبوركتم يا من تسعون في الغربة لاحداث تغير

وشكرا لمن ساعدنا من رئيس وملك  و امير

وستبقى المختطفات اشرف منا ومن كل كبير

و انقاذهن اهم من الارض والجبل و التحرير

                                                           الدكتور خيري الشيخ

                                                          تشرين الثاني 2014

 

 

 

 

                   عذرا  يا سنجار

عذرا لك يا سنجار عن الصمت و التاخير

وودت ان اسمع من قصص الماسي الكثير

عن طفلة تهرب فزعة عند سماعها التكبير

و ام اسقت رضيعتها بدمع  عينيها  اليسير

ومن تركوا الاباء والامهات لباس المصير

وبيع نساءنا وبناتنا كسبايا وكل طفل اسير     

واغتصاب القاصرات من عدو ظالم شرير

وابن قتل امه خوف وقوعها بيد داعش حقير

سببها خيانة  وغدر  وانسحاب  دون  تبرير

و ابادة عرقية ونهب وهلع وعبودية وتهجير

ومن تشرد للدول وفي مخيمات  دون  تدبير  

 من البرد القارص و الريح و المطر الغزير

و عوائل مهددة  في الجبل فـي ظرف عسير

ونسمع من الاعلام انباء صمود وتحرير

وكلها اشاعات  وكذب  وبهتان  و تزوير

وليست لجرحنا النازف الا مسكن وتخدير

 والهجرة وحماية  دولية لنا خير ونصير

والعجب انهم يقتلون براية الله وهذا خطير

وهل ان الله هو رب الدواعش والتكفير

وهم باسم الله نحروا رقابنا  نحر البعير

ويكررون تاريخهم  الدموي الاجرامي المرير

ولم يسلم مراقد ومزارات الانبياء من  التفجير

اي فكر وعقيدة واي منقذ للرسالة واي  تبشير

غير راضين حتى عن ديانتهم كان فيها تقصير

وفكرهم السلفي والوهابي ليس من وقت قصير

ويدعون باصلاح الديانات وان هدفهم  التطهير

كانهم  يكذبون  الانبياء والرسل و اولياء القدير

اصابنا جنون وهذيان من جرائمهم وشل التفكير

ورحم الله الشهداء ومنهم ماجد وكل ذو ضمير

وبورك  الله بك  يا فبان اتيت بنجدة خير خبير

وبوركتم يا من تسعون في الغربة لاحداث تغير

وشكرا لمن ساعدنا من رئيس وملك  و امير

وستبقى المختطفات اشرف منا ومن كل كبير

و انقاذهن اهم من الارض والجبل و التحرير

                                                           الدكتور خيري الشيخ

                                                          تشرين الثاني 2014

 

 

 

 

About me

I like to surf here